الرئيسية » بيانات » بعد 24 سنة من الإرهاب... سلم نفسه استجابة لنداء زوجته في الجزائر

التاريخ : 11-06-2018
الوقـت   : 10:46am 

بعد 24 سنة من الإرهاب... سلم نفسه استجابة لنداء زوجته في الجزائر


مركز رادع

أعلنت الدفاع الجزائرية أن عنصرا كان ينشط في صفوف المجموعات الإرهابية منذ 24 سنة سلم نفسه لقوات الجيش في منطقة جيجل شرقي الجزائر.

وأكد بيان لوزارة الدفاع أن الإرهابي المسمى "و. فريد"، ويدعى أبو موسى، سلم نفسه إلى السلطات العسكرية بعدما وجهت له زوجته نداءا لتسليم نفسه والاستجابة لتدابير قانون المصالحة الوطنية في البلاد.

وكان هذا الإرهابي ينشط في صفوف الجماعة الإسلامية المسلحة، ثم تنظيم الجماعة السلفية للدعوة والقتال، والتي تحولت عام 2007 إلى تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي.

 

وأوضح البيان أن زوجة هذا الإرهابي وتدعى "ف.سارة"، نفسها كانت قد استسلمت رفقة تسعة من نفس عائلة زوجها في 26 إبريل/نيسان الماضي، ولقيت معاملة حسنة من قبل المصالح الاجتماعية للجيش.

وأضاف بيان وزارة الدفاع أن" هذه العملية تأتي في سياق الجهود الحثيثة التي تبذلها مختلف وحدات قواتنا المسلحة في إطار مكافحة الإرهاب وتشهد على نجاعة مختلف المساعي الهادفة إلى القضاء على ظاهرة الإرهاب في الجزائر".

وقبل أسبوعين، وجه قائد أركان قوات الجيش الجزائري، الفريق أحمد قايد صالح، نداءا للإرهابيين الذين ما زالوا ينشطون في صفوف الجماعات الإرهابية لتسليم أنفسهم أو مواجهة مصير القتل على يد قوات الجيش.

وخلال شهر أيار/مايو الماضي، سلم 17 إرهابيا أنفسهم للجيش، أغلبهم في منطقة الجنوب، فيما تم القضاء على إرهابيين اثنين و العثور على جثة إرهابي داخل أحد المخابئ، وإلقاء القبض على أربعة إرهابيين، وتوقيف 9 عناصر دعم للجماعات الإرهابية.

عدد التعليقات 0

أضف تعليق

اضافة تعليق
الاسم
التعلق